الرئيسيةالعالم

حظر ذبح الأبقار بسريلانكا

القرار جاء لاسترضاء البوذيين

أعلنت الحكومة السريلانكية الثلاثاء عزمها حظر ذبح الأبقار في البلاد قريبا، في قرار ينظر إليه على أنه محاولة لاسترضاء البوذيين الذين يشكلون القاعدة الأساسية الداعمة للحزب الحاكم.

وتسعى الحكومة التي يؤيدها ثلثا البرلمان، إلى إقرار هذا الحظر بعدما وضعت برنامجا للعناية بالحيوانات المسنة التي لم تعد قادرة على حراثة الحقول.

وحالما يدخل هذا البرنامج حيز التنفيذ، سيصبح ذبح الأبقار محظورا، وفق ما أعلن وزير الإعلام السريلانكي كيهيليا رامبوكويلا للصحافيين موضحا أن الحكومة أعطت موافقتها على ذلك مساء الاثنين.

وفي الهند المجاورة، أدت القيود التي فرضتها الحكومة القومية الهندوسية على ذبح الأبقار إلى ازدياد عدد هذه الحيوانات الشاردة في الشوارع والتي استحالت معضلة للسلطات.

وتشهد سريلانكا تراجعا في استهلاك لحوم الأبقار منذ سنوات، في ظل امتناع البوذيين والهندوس على السواء عن تناول اللحوم الحمراء لأسباب دينية.

وأنتجت البلاد في العام الماضي 29870 طنا من لحوم الأبقار في مقابل 38700 طن قبل عشر سنوات. هذا القطاع يشهد هيمنة من المسلمين الذين يشكلون 10 % من السكان البالغ عددهم 21 مليون نسمة، إلى جانب 70 % من البوذيين و12،5 % من الهندوس و7 % من المسيحيين.

وسيبقى استيراد الأبقار، والذي بلغ العام الماضي 116 طنا فقط، مسموحا وفق رامبوكويلا.

وقال رئيس هيئة “المؤتمر السريلانكي المسلم” رؤوف حكيم لوكالة فرانس برس “لا اعتراض لدينا إذا ما كان الحظر مرتبطا باعتبارات دينية لطمأنة جماعة معينة. لكن هذا الأمر ليس سوى تكتيك لتشتيت الانتباه عن المشكلات الاقتصادية الأكثر إلحاحا بالنسبة للسكان والمسائل السياسية التي تواجهها البلاد”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى