13 ديسمبر, 2019


Futur.e.s in Africa 2019… يومي 28 و 29 أكتوبر الجاري بالدار البيضاء

Futur.e.s in Africa 2019… يومي 28 و 29 أكتوبر الجاري بالدار البيضاء

يعود حدث Futur.e.s في إفريقيا الذي يكرس للابتكار الرقمي باعتباره رافعة لتحول المجالات الترابية في دورة ثانية ستنظم يومي 28و 29 أكتوبر 2019حول موضوع “الأقاليم المستدامة”.

ويهدف هذا الحدث الذي تنظمه Maroc Numeric Cluster وCap Digital بشراكة مع جهة الدارالبيضاء – سطات وجهة إيل دو فرانس إلى تقريب المنظومات الاقتصادية للابتكار في إيل دو فرانس والمغرب وإفريقيا قصد تعزيز الشراكات التكنولوجية والتجارية وتشجيع الابتكار المتبادل.

وسيتناول حدث Futur.e.s في إفريقيا 2019 للدراسة موضوعا يهم الجميع والمتمثل في معرفة مستقبل المجالات الترابية المستدامة.

وستسلط هذه الدورة الثانية الضوء، من بين أمور أخرى، على الأفكار والمشاريع التي تساهم في تشكيل أقاليم وجهات الغد: مستدامة وفعالة وشاملة.

وبهذه المناسبة، يستضيف الحدث العديد من الشركات الناشئة ومختبرات البحوث والصناعيين ورجال الأعمال وحاملي المشاريع والمؤسسات والجامعيين. قاسمهم المشترك يتجلى في كونهم جميعا فاعلين في الابتكار الرقمي والانتقال البيئي.

ويتمحور برنامج هذه الدورة حول اللقاأت المهنية والندوات والورشات والعروض حتى يتسنى للمشاركين التبادل بشأن أحدث آلتوجهات والمستجدات على مستوى المجالات الترابية الذكية.

ومن المقرر أن يشارك أزيد من ثلاثين متدخلا دولي ً ا ووطنيا في أشغال Futur.e.s في إفريقيا 2019 حيث سيقومون بتنشيط المناقشات وتبادل خبراتهم ولقاء المشاركين.

ستتميز دورة 2019 من Futur.e.s كذلك من خلال تنظيم هاكاتون مخصص لإبداع وتصميم حلول مبتكرة لمدن الغد. وسينظم بشراكة مع الشركة العامة (فرنسا) و Hack Lab بالدارالبيضاء على مدار يومين وذلك من 26 إلى 28 أكتوبر.

وللتذكير، شهدت الدورة الأولى من هذا الحدث والتي نظمت في مارس من سنة 2018 مساهمة أزيد من 1000 مشارك و 32 متحدث دولي من بينهم شخصيات بارزة في مجال الابتكاربإفريقيا و 32 شركة ناشئة استطاعت عرض مشاريعها. وقد تم تنظيم العديد من اللقاأت الثنائية المؤهلة لهذا الغرض.

Futur.e.s في إفريقيا : 2019قصة شراكة مثمرة!

نتجت مبادرة Futur.e.sفي إفريقيا عن التعاون بين ،Cap Digitalالقطب التنافسي للتحول الرقمي لايل دوفرانس، وMaroc Numeric Cluster المحفز للابتكار في المغرب ومنطقة إفريقيا ء الشرق الأوسط.

يأتي هذا الحدث في أعقاب توقيع اتفاقية شراكة سنة 2016بين جهة الدار البيضاء – سطات وجهة إيل دو فرانس لتطوير الابتكار الرقمي الذي سيتم استخدامه كرافعة لتحول المجالات الترابية لفائدة المواطنين، والشركات وزوار المنطقة

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض