15 نوفمبر, 2019


دور ميسي الخفي في “مسلسل نيمار”

دور ميسي الخفي في “مسلسل نيمار”

قيل الكثير عن إجهاض صفقة البرازيلي نيمار إلى برشلونة التي انهارات قبيل ساعات من اقفال الميركاتو الصيفي. ومما قيل إن ميسي لعب دورا أساسيا وراء الكواليس. فماذا حدث بالضبط؟

فشل صفقة انتقال نيمار إلى برشلونة، كانت المسلسل الدرامي الذي سيطر على فترة الانتقالات الصيفية بامتياز. وبعد انتهاء الميركاتو ظهرت الوجوه التي لعبت أدوار البطولة وعلى رأسها ليوناردو مدير باريس سان جيرمان، إلى جانب والد نيمار ومدير أعماله الذي أعلن الأربعاء (11 سبتمبر 2019)، أن عودة ابنه إلى الكاتالوني لا تزال على نار حامية رغم انتهاء الميركاتو .

غير أن المتابعين لهذا المسلسل يجزمون أيضا على الدور الخفي والحاسم الذي قام به ويقوم به نجم نجوم البارسا، ليونيل ميسي، لإتمام الصفقة. العديد من التقارير الإعلامية تؤكد على أن البرغوث هو من عرض فكرة استعادة نيمار إلى صفوف « البلوغرانا »، بل ودفع بإدارة ناديه لمجاراة إصرار باريس سان جيرمان نادي نيمار الحالي، المقرب جدا من ميسي.

وتمّت بالفعل مواجهة ميسي بالأمر وسؤاله عما إذا كان قد لعب أي دور وراء الكواليس بهذا الخصوص. النجم الأرجنتيني يرد وفق ما نقل عنه موقع « le10sport » الفرنسي الخميس، نافيا بشكل قاطع أي تدخل له في الصفقة. وحسب ميسي فإن الكثير « قيل حوله وحول هذه الصفقة بالذات. بالطبع تحدثنا في الأمر عندما علمت باحتمالية عودة نيمار »، يقول ميسي موضحا أنه « أعطى تقييمه للأمر سواء ما يتعلق بسلبياته أو ايجابياته »، ولكن وهذا الأهم بالنسبة: « لم نقل يوما إنه من الضروري التعاقد معه (نيمار)، أو حاولنا فرض أي شيء. قدمنا رأينا كما كان الأمر بالنسبة لغريزمان أو أي لاعب آخر انضم أو لم ينضم » إلى صفوف الفريق.

يذكر أن صحيفة « ليكيب » الفرنسية نقلت اليوم الخميس، عن مصادر من النادي الفرنسي، بأنه « من المستحيل انتقال نيمار في الميركاتو الشتوي » القادم، ما يعني أن مسلسل نيمار سيضاف إليه جزء طالما اللاعب البرازيلي مصر على الرحيل.

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض