إسماعيل بن ناصر يوضح لهذه الأسباب أخترت اللعب للجزائر بدل المغرب

إسماعيل بن ناصر يوضح لهذه الأسباب أخترت اللعب للجزائر بدل المغرب

عاد النجم الجزائري ولاعب ميلان الإيطالي، إسماعيل بن ناصر، ليكشف كواليس جديدة تخص أسباب اختياره لمنتخب “محاربي الصحراء” موطن والدته، عوضاً عن المنتخب المغربي الذي يعتبر وطن والده، كما أن اللاعب كان قادراً أيضاً على تمثيل المنتخب الفرنسي بحكم مكان ولادته.

وكان إسماعيل بن ناصر أفضل لاعب في بطولة أمم أفريقيا بمصر، التي ساهم بتويج منتخب الجزائر فيها، قد خاض مباراته الأولى مع منتخب « محاربي الصحراء » في الرابع من شهر شتنبر لعام 2016 ضد منتخب ليزوتو في عهده المدير الفني الأسبق الصربي ميلوفان راييفاتس، الذي ضمه عندما كان لاعباً مع رديف أرسنال الإنكليزي.

واعترف إسماعيل بن ناصر في مقابلة إعلامية مع شبكة « بي إن سبورت » القطرية، بأن الاتحاد المغربي لكرة القدم وبقيادة المدير الفني حينها ناصر لارغيت اجتمعوا مع والده في العاصمة الإنكليزية لندن، من أجل إقناعه باللعب لمنتخب «أسود الأطلس»، لكنه لم يقتنع بالمشروع الرياضي المقدم، عكس الجانب الجزائري الذي اقتنع باللعب له منذ أن حل بالمركز الخاص بتحضيرات المنتخبات الوطنية، سيدي موسى.

وقال إسماعيل بن ناصر: « منذ بدايتي في عالم كرة القدم ورغم أنني كنت ألعب مع المنتخب الفرنسي لأقل من 19 عاماً، كان هدفي تمثيل أحد بلدان أصولي، سواء المغرب الذي يعتبر أصل والدي أو الجزائر البلد الذي ينحدر منه أصل والدتي، لكن العرض الأول من المغرب لم يكن مقنعاً من الجانب الرياضي ».

وأضاف: « اجتمعت مع المدير الفني للمنتخب المغربي ناصر لارغيت في لندن، عندما كنت ألعب مع نادي أرسنال، وكان والدي حاضراً كذلك، لكن بصراحة لم أقتنع بالمشروع المعروض، خاصة بضمي أولاً للمنتخب الأولمبي المغربي، في حين أن الاتحاد الجزائري عرض عليّ اللعب مباشرة مع المنتخب الأول ».

وختم إسماعيل بن ناصر حديثه بقوله: « بالطبع خيار الجزائر كان خيار القلب وعن قناعة، عندما ذهبت إلى هناك وزرت مركز التدريبات الخاص بالمنتخب الجزائري اتخذت مباشرة قراري، لا أعرف كيف أصف لكم شعوري. لقد كان جيداً للغاية، ولذلك قررت سريعاً اللعب لهذا المنتخب، والآن ترون أنني أحسنت الاختيار ».

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض