23 فبراير, 2020


إعتراف أوروبي: المغرب نموذج للتعددية والاستقرار السياسي

إعتراف أوروبي: المغرب نموذج للتعددية والاستقرار السياسي

ماروك تلغراف
قالت سفيرة المغرب في بلغاريا زكية الميداوي إن المغرب يشكل نموذجا للتعددية والانفتاح، حيث يسود الاستقرار السياسي والتسامح واحترام الاختلاف بجميع أشكاله.

وأوضحت الميداوي، خلال الدورة ال14 للمهرجان الدولي للشباب والفنون، الذي نظم بين 5 و15 يوليوز الجاري بمدينة سوزوبول (شرق بلغاريا)، أنه بفضل دعم صاحب الجلالة الملك محمد السادس، الذي يضع قضايا الشباب في صلب النموذج التنموي، يتوفر المغرب على استراتيجية متكاملة خاصة بالشباب تحدد سبل النهوض بوضعيته.

وحسب بلاغ لسفارة المغرب في صوفيا، أكدت الميداوي، ضيفة شرف المهرجان، أن الاهتمام الذي يوليه جلالة الملك للنهوض بوضعية الشباب يتجسد في دينامية قوية تهدف إلى توفير بنية تحتية لتكوين وتأهيل الشباب، وغنى الترسانة القانونية المواكبة لهذه الكفاءات التي يعول عليها من أجل وضع البلاد على درب الحداثة والتقدم.

وأشارت الميداوي إلى أن مشاركة المملكة، لأول مرة، في هذا الحدث الثقافي المهم كانت مناسبة للتعريف بجانب من ثقافة المغرب الذي يزخر بمجموعة متنوعة من المؤهلات السياحية وبثراء تاريخه وتنوعه الثقافي.

وشاركت السفارة المغربية في النسخة ال14 للمهرجان، بدعوة من السيدة إليانا يوتوفا، نائبة رئيس بلغاريا، بمعرض للصور الفوتوغرافية والملصقات الكبيرة التي تظهر المؤهلات السياحية لمدن مراكش، ورزازات والرباط وفاس والصويرة، إلى جانب معرض للحرف اليدوية.

يذكر أن أكثر من 1500 طفل وشاب من 15 دولة حول العالم شاركوا في مختلف فعاليات هذا المهرجان من مسابقات وعروض فنية.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض