05 ديسمبر, 2019


موازين..حفل شعبي رائع للشاب يونس يضيء شاطئ سلا

موازين..حفل شعبي رائع للشاب يونس يضيء شاطئ سلا

ماروك تلغراف

في ليلة ليست كباقي الليالي، مساء أمس الثلاثاء على منصة شاطئ سلا، وضمن فعاليات الدورة الثامنة عشر لمهرجان “موازين.. إيقاعات العالم”، قدم نجم الراي المغربي، الشاب يونس، لعشاقه ورواد مهرجان موازين، عرضا صاخبا ومفعما بالحيوية على هذه المنصة المخصصة للأغنية الشعبية المغربية.

وامتلأ شاطي سلا في وقت مبكر، قبل أن يصل الشاب يونس الذي كان قد وعد متتبعيه بمفاجآت فنية كبرى، وحيث أن وعد الحر دين عليه، فقد شكل دخول الشاب يونس إلى المنصة وأدائه “مول الشاطو اللي عند باطو” انطلاقة شرارة أمسية غنائية شعبية مرتفعة الإيقاع.

وبعفوتيه المعتادة وطاقتة النشيطة على المنصة، أمتع جمهوره الغفير الذي رقص وغنى بحب مع الشاب يونس.

وهكذا، انتقل بين أشهر أغانيه، من “بلادي بلادي” و”باميلا” و”آي لوف يو”، إلى أغاني أخرى لا تقل رقة وإحساسا مثل “ميمتي” و”رمضان”، وتمكن من تقديم عرض متناغم وجميل.

واشتد الحفل وزاد الايقاع ارتفاعا عندما غنى إلى جانبه الجمهور أغنية “شريكي” و”أصحاب البارود”.

كما زادت الأجواء بهجة، عندما أدى ابن مكناس أغنية “مول الشاطو” مرة أخرى، وهي الأغنية التي خلقت الحدث منذ إصدارها قبل عامين ونشرها على اليوتوب، حيث حصدت أزيد من 64 مليون مشاهدة.

وانتقل مع “ماريشال” إلى أغنية “باي باي”، قبل أن يجد نفسه مع فرقة “آش كاين” ليغني ألبومه الأخير “صافا با”، وهو ما شكل مفاجأة استحسنها الجمهور.

بدورها، لم تتوانى عيشة تاشينويت، في إبهار الحضور بعد العرض الصاخب للشاب يونس، فقد أدت المغنية الأمازيغية مجموعة من أغانيها برقصاتها المعهودة، كما توفقت في إمتاع الحضور رفقة بإيقاعات ورقصات جماعية متناسقة.

وبمجرد أن اكتشفت جمهورها، لم تجد تاشنويت أية صعوبية في جعل هذا الحشد الغفير يرقص على إيقاعاتها الساحرة والأخاذة من روائع الموسيقى السوسية.

وتستضيف منصة سلا الواقعة قرب شاطئ أبي رقراق خلال أيام مهرجان موازين، ألمع نجوم الموسيقة المغربية الشعبية، كما ستحتضن خلال الأيام المقبلة، وإلى غاية 29 يونيو، عروضا موسيقية من الفلكور المغربي بكشكول شعبي.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض