09 أغسطس, 2020


محمد أبا يخاطب هيئة الأمم: “جهة العيون نموذج جديد للتنمية الجهوية”

محمد أبا يخاطب هيئة الأمم: “جهة العيون نموذج جديد للتنمية الجهوية”

ماروك تلغراف

أطلع نائب رئيس جهة العيون الساقية الحمراء، محمد أبا، بصفته ممثلا منتخبا عن الأقاليم الجنوبية، المشاركين في اجتماع لجنة الـ24 التابعة للأمم المتحدة المنعقد في نيويورك، على مظاهر التقدم الديمقراطي والتنمية السوسيو اقتصادية بالأقاليم الجنوبية للمملكة.

وخاطب أبا أعضاء اللجنة قائلا : “أحضر اليوم ممثلا عن جهة العيون الساقية الحمراء، التي أشغل بها منصب نائب الرئيس منذ الانتخابات الأخيرة التي جرت بالمغرب سنة 2015، بما في ذلك منطقة الصحراء المغربية”.

وأضاف أنه “منذ الخطاب التاريخي لجلالة الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة، شهدت جهة العيون الساقية الحمراء تحولا هاما في جميع المجالات الاقتصادية والاجتماعية، مكن من ترسيخ قيم المواطنة لدى الشباب في المنطقة وضمان سبل العيش الكريم لهم”.

وفي هذا السياق، أشار أبا إلى أن جهة العيون الساقية الحمراء كانت سباقة في تطبيق الجهوية المتقدمة من خلال بلورة نموذج جديد للتنمية الجهوية يمنح الشباب الوسائل المناسبة لإدارة شؤونهم ويتيح لهم فرصة إبراز مؤهلاتهم والإسهام في تطور الجهة.

وأوضح أن دور الجهة يبرز من خلال النهوض بالبعد الاقتصادي والاجتماعي بفضل الموارد المادية والطبيعية والبشرية المتاحة لها، وذلك عبر برمجة مشاريع مهيكلة وتحديد أهداف استراتيجية تروم تعزيز التنافسية وتطبيق اللامركزية الإدارية، وبالتالي منح الفاعلين الجهويين المزيد من الصلاحيات من أجل إرساء حكامة جيدة.

وأبرز أبا أن جهة العيون الساقية الحمراء التزمت، من أجل تنفيذ النموذج التنموي الخاص بالاقاليم الجنوبية، بتفعيل المخطط الجهوي للتنمية وتعبئة الوسائل التقنية والمالية اللازمة لإنجاح المخطط الذي يهدف إلى تعزيز البنية التحتية وإنجاز مشاريع التنمية البشرية والاجتماعية وتحسين الولوج إلى الخدمات الصحية والتعليمية وكذا تعزيز الاستثمارات الخاصة ودعم المقاولات والاقتصاد الاجتماعي، وخلق فرص الشغل للشباب. ويروم المخطط أيضا تثمين الموارد الطبيعية وتعزيز آليات النهوض بالتراث الصحراوي باعتباره رافعة للتنمية.

وذكر في هذا الصدد بأن العقد البرنامج الخاص بتمويل وتنفيذ مشاريع التنمية الجهوية هو أول برنامج تم إطلاقه في نونبر 2015 خلال الزيارة الملكية بمناسبة الذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء.

وقال إن الكلفة الإجمالية لهذا العقد البرنامج الذي يغطي الفترة من 2016 إلى 2021 تبلغ 29.120 مليار درهم، منها 2.063 مليون درهم مساهمة من جهة العيون الساقية الحمراء.

وذكر أبا، في هذا الصدد، أن النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية يتضمن 15 محور تنفيذ رئيسي لعدد مهم من المشاريع المهيكلة بالأقاليم الأربعة المشكلة للجهة، وهي العيون وبوجدور وطرفاية والسمارة وكذا البلديات التابعة لها، مستعرضا معطيات معززة بالأرقام حول تنفيذ المشاريع التنموية في الأقاليم الجنوبية للمملكة.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض