21 أكتوبر, 2019


المغرب يوقع عقدا لتطوير دبابات “أبرامز”

المغرب يوقع عقدا لتطوير دبابات “أبرامز”

ماروك تلغراف

وقعت القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية مع شركة “جنرال دايناميكس لاند” العسكرية الأمريكية عقدا بقيمة 16 مليار سنتيم، لتوفير الدعم الفني للدبابات عالية التقنية “أبرامز” في المغرب، حسب ما نشرته شبكة “ديفانس ويب”، نقلا عن وزارة الدفاع الأمريكية.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية عن اكتمال بنود العقد، يوم 11 يونيو الجاري، وتنص بنوده على أن الشركة المصنعة التي تتخذ من ولاية ميشيغان مقرا لها، ستوفر خدمات الدعم الفني لمركبات أبرامز، في منطقة “ستيرلنج هايتس” بذات الولاية، ويتعين استكمالها بحلول 30 يونيو 2020.

ويأتي هذا العقد بعد إعلان وزارة الخارجية الأمريكية في نونبر 2018 عن موافقتها على عقد لبيع المعدات والأسلحة لـ162 دبابة من طراز “Abrams” للمغرب بتكلفة تقديرية تبلغ 1.2 مليار دولار، بعد طلب المغرب شراء 222 دبابة من هذا الطراز، وفقا لقاعدة بيانات وزارة الدفاع الأمريكية.

وتعتبر دبابة “أبرامز” دبابة قتال رئيسية من الجيل الثالث، مزودة بتقنية الليزر، وهي نسخة مطورة من حيث التدريع لـ “M1A2S”، وتتفوق إلى جانب نظيرتها السعودية، على جميع النسخ العربية.

وسلمت للمغرب، على دفعات، عدة قطع من شحنة الدبابات القتالية المتطورة، في صفقة فاقت مليار دولار، تشمل الأجزاء والمعدات واللوجستيك والتدريب، وتتناسب مع المعدات الرئيسية للقوات المسلحة الملكية، إذ ستساهم في تعزيز وتطوير التوافقية بين القوات المسلحة الملكية والقوات الأمريكية.

ووفقا لما نشره موقع “أنفو ديفانسا” الإسباني المتخصص في الشؤون العسكرية، فإن الأمر بات يثير فضول الإسبان، الذين لم يعودوا يخفون توجسهم، حيث إن صورا للأقمار الصناعية أظهرت أن المغرب يملك بالفعل 127 دبابة على الأقل من بين مائتي دبابة، سمحت الولايات المتحدة ببيعها إلى المغرب، وأن هذه الدبابات ستسهم في تحديث قدراته العسكرية للقوات البرية المغربية.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض