03 ديسمبر, 2019


العثماني مرة أخرى يفتح ” الحرب ” ضد حليفه حزب الأحرار

العثماني مرة أخرى يفتح ” الحرب ” ضد حليفه حزب الأحرار

ماروك تلغراف

قال رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، إن منتخبات “العدالة والتنمية” يمثلن 15 في المائة من منتخبات باقي الأحزاب.

وأوضح العثماني، بصفته أمينا عاما للحزب الذي يقود الحكومة، في كلمة ألقاها في افتتاح الملتقى الوطني لمنتخبات “العدالة والتنمية: اليوم السبت، أن “البيجيديات” يمثلن اليوم ثلث نساء الحكومة، ما اعتبره الأمين العام لحزب المصباح، مؤشرا جيدا لتقدم حزبه عن باقي الأحزاب في إدماج النساء بالعمل السياسي.
ومن جهة أخرى، وجه العثماني انتقادات “شديدة اللهجة” لخصومه، متهما إياهم بشن حرب على “العدالة والتنمية”، هدفها تشويه وتسويد صورة الحزب، مشددا على صمود “المصباح” أمام حملات التشويه والتيئيس التي يتعرض لها بشكل كبير من طرف بعض الجهات السياسية.

وأضاف الأمين العام للحزب الذي يقود الحكومة، أن بعضا من مكونات الأغلبية (في تلميح غير مباشر للتجمع الوطني للأحرار) تتهم “العدالة والتنمية” باستغلال العمل الاجتماعي في السياسية، قائلا: “يتهموننا باستغلال العمل الاجتماعي في السياسية وهذا كذب، لن تجدوا قيادة حزبية من العدالة والتنمية، مركزيا أو حتى إقليميا توزع مساعدات مباشرة على المواطنين والمواطنات”، مشيرا إلى خصومه بطريقة قدحية “بعدما قطر بهم سقف السياسة، يريدون عن طريق الأموال إغراء المواطنين”، في إشارة لحملات المساعدات الرمضانية التي نضمتها قيادات من “التجمع الوطني للأحرار” الشارك في نفس الحكومة.

وقال العثماني في حديث عن الحملات الاجتماعية، “من المصيبة أن تجد حملة اجتماعية وعليها رمز حزب سياسي معين، وكأنها حملة انتخابية سابقة لأوانها، لا تأثير لهذا في الانتخابات، إنهم واهمون ويبيعون الوهم لأنفسهم”.

واختتم العثماني، كلمته بالتسائل عن سكوت الجهات التي غالبا ما تتهم حزبه باستغلال العمل الإجتماعي في عملهم السياسي، قائلا: “أين من يتهموننا باستغلال العمل الاجتماعي؟ لماذا لم يسلطوا الضوء على هذه الحملات الاجتماعية ويقوموا بتحليلها؟ أم فقط العدالة والتنمية كلما وقع في خطأ صغير يضخمونه؟”.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض