خيبة أخرى للملكي.. ثلاثية تعزز الشكوك في مدريد

خيبة أخرى للملكي.. ثلاثية تعزز الشكوك في مدريد

ماروك تلغراف

استمر الموسم المخيب لريال مدريد إذ تلقى بعشرة لاعبين الهزيمة 11 في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بسقوطه 3-1 أمام مستضيفه ريال سوسيداد “الأحد”.

وتركت الهزيمة فريق المدرب زين الدين زيدان في المركز الثالث وله 68 نقطة قبل جولة واحدة من النهاية متأخراً بسبع نقاط عن أتليتيكو مدريد و18 نقطة عن برشلونة الفائز باللقب.

ومرة أخرى قرر زيدان عدم ضم جاريث بيل إلى تشكيلة المباراة ومنح الشاب براهيم ديازمشاركة نادرة في التشكيلة الأساسية ورد اللاعب البالغ عمره 19 عاما الجميل لمدربه بافتتاح التسجيل بعد انطلاقة في الناحية اليسرى.

واعتقد سوسيداد أنه أدرك التعادل لكن الحكم ألغى هدف ميكيل أويارزابال بداعي التسلل بعد مراجعة حكم الفيديو المساعد.

لكنه لم ينتظر طويلا حتى أدرك التعادل بتسديدة ميكيل ميرينو من عند حدود منطقة الجزاء وزادت الأمور سوءاً لريال مدريد بعد طرد جيسوس فاييخو بعدما أبعد كرة بيده من على خط المرمى قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول.

وتقدم الفريق القادم من أقليم الباسك في الشوط الثاني عندما انزلق الحارس تيبو كورتوالتمر الكرة بضربة رأس من خوسيبا دالدوا من فوقه.

وحسم الشاب أندير بارنتشيا البالغ عمره 18 عاما الفوز بتسديدة من مدى قريب قبل 20 دقيقة من النهاية.

المصدر: رويترز

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض