البنايات الآيلة للسقوط بالمغرب..الحكومة تعلن عجزها

البنايات الآيلة للسقوط بالمغرب..الحكومة تعلن عجزها

ماروك تلغراف

اعترف عبد الأحد الفاسي الفهري، وزير إعداد التراب الوطني والإسكان وسياسة المدينة، بعجز الحكومة في ما يتعلق بظاهرة الدور الآيلة للسقوط.

وقال الوزير، خلال جلسة الأسئلة الشفوية في مجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء، “لم نستطع وضع حد للدور الآيلة للسقوط، وسقط مؤخرا مسكن في مراكش، ونترحز على الضحايا”، قبل أن يضيف “لكن نجتهد لتكون عندنا استباقية أكثر”.

وفي ما يتعلق بدور الصفيح، تحدث الوزير عن إزالة 282 ألف براكة من أصل 450 الف براكة، في ما الاحصاء الأصلي يتحدث عن 270 الف براكة، في ما ماتزال 32 ألف براكة في طور الإنجاز.

إلى ذلك، أكد الفاسي الفهري على أن وزارته تركز الاشتغال في هذا المجال على “النقط السوداء”، وعلى رأسها مدينة الدار البيضاء التي تضم أكثر من ثلاثين ألف براكة، والصخيرات تمارة التي تضم ما يزيد عن عشرين ألفا، مشددا في هذا السياق على العمل على “شفافية أكثر في الاستفادة في ما يخص دور الصفيح، وتوفير السكن الميسر لجميع الطبقات”.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض