21 يوليو, 2019


الأساتذة المتعاقدون يعاودون التصعيد.. ويضربون وطنيا

الأساتذة المتعاقدون يعاودون التصعيد.. ويضربون وطنيا

ماروك تلغراف

دعت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، اليوم الاثنين، إلى المشاركة في إضراب عام وطني يومي 14 و15 من شهر ماي الحالي.

ويأتي الإضراب من أجل التعبير عن رفض تنسيقية المتعاقدين لـ”التوظيف الجهوي”، الذي وصفته التنسيقية بـ”التعاقد المقنع”، وكذا من أجل التضامن ودعم “نضالات” جميع فئات الأساتذة “المهمشين”، أبرزهم أساتذة “الزنزانة 9” والأساتذة حاملي الشهادات.

هذا ودعت التنسيقية، في بلاغ لها، كافة أساتذة التعليم الابتدائية والثانوي بسلكيه، إلى اعتماد نقط الفروض الأولى لمنظومة مسار، وعدم اعتماد نقاط الفروض الأخيرة، إلى حين إصدار الوزارة مذكرة خاصة لإلغاء كافة التدابير الزجرية في حق الأساتذة.

هذا وطالبت التنسيقية كافة الأساتذة بمقاطعة امتحانات التأهيل المهني والبحوث التدخلية إلى غاية النظر في مخرجات الحوار المقبل المزمع عقده يوم 23 ماي بالرباط.

وسجلت التنسيقية، في البلاغ نفسه، أن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي “تمادت في نهج سياسة التماطل واللامبالاة والاستهزاء بمطالب جميع فئات الأساتذة، رغم ما تعرفه المنظومة من احتقان”.

وهذا وطالبت التنسيقية كافة الأساتذة المتعاقدين بالانضباط لقراراتها “بصفتها ممثلهم الوحيد”، وذلك “كخيار استراتيجي للحفاظ على تكتل الأساتذة ووحدتهم، كما حثتهم على التفكير في أشكال نضالية غير مسبوقة لتدرج في البرنامج الاحتجاجي لشهر رمضان.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض