19 يوليو, 2019


اشتراكيو الجزائر يرفضون حكم العسكر..

اشتراكيو الجزائر يرفضون حكم العسكر..

ماروك تلغراف

رفضت جبهة القوى الاشتراكية الحوار الذي دعا إليه الفريق احمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني الجزائري، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي.

وجاء في بيان للحزب ان قائد أركان الجيش يقترح في بيانه الأخير “فتح حوار للوصول بسرعة إلى الانتخابات الرئاسية دون انتقال سياسي، إنه يحدد الهدف الرئيسي لهذا الحوار دون انتقال، وهو وضع تشكيلة اللجنة التي ستكون مسؤولة عن تنظيم هذه الانتخابات، ويختار في الوقت نفسه أنصار هذا الحوار من “شخصيات سياسية ونخب وطنية” من ناحية ، والممثلون الحاليون للنظام من ناحية أخرى”.

وأضاف ذات البلاغ أن حزب جبهة القوى الاشتراكية يرفض “هذا الحوار من حيث المضمون والشكل، لأنه يهدف فقط إلى إدامة النظام الحالي، حيث يتم دعوة المشاركين لمجرد إقرار نهج قرره النظام بالفعل”.

ويرى جزب الراحل الحسين أيت احمد أن الحوار “يجب أن يكون شاملاً بمشاركة جميع الجهات الفاعلة السياسية وممثلي المجتمع المدني، وأن المشاركين هم الذين سيحددون بكل سيادة خريطة الطريق التي ستؤدي إلى تنظيم انتخابات رئاسية وفقًا للمعايير العالمية والاتفاق على طرق ووسائل تحقيق انتقال ديمقراطي فعال خلال فترة زمنية معقولة”.

واقترح الحزب ما يردد الحراك الشعبي بأنه “لن يكون هناك أي حوار جاد للانخراط في مسار حقيقي للنجاح إذا لم يضع لنفسه هدف التغيير الجذري للنظام، بانتخاب جمعية تأسيسية وطنية وبناء الجمهورية الثانية”.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض