عمدة الرباط في مواجهة موظفيه بسبب “المناصب العليا “

عمدة الرباط في مواجهة موظفيه بسبب “المناصب العليا “

ماروك تلغراف

يعيش مجلس مدينة الرباط، من جديد، على وقع فضائح الصراعات حول شغل المناصب العليا، كشفتها رسالة جرى وضعها لدى والي جهة الرباط سلا القنيطرة الجديد.

وتشير الرسالة ذاتها، والتي تحمل توقيعات عدد من الموظفين، إلى أن عمدة الرباط، محمد صديقي، المنتمي إلى حزب العدالة والتنمية، يحاول وضع مقربين منه في مناصب المدير العام للمصالح بجماعة الرباط، ومديري المصالح بمجالس المقاطعات الأخرى، باستثناء مجلس مقاطعة السويسي التي يسيرها الأطراسي، المنتمي إلى حزب الأصالة والمعاصرة.

وكشفت الرسالة الموجهة إلى الوالي اليعقوبي، خطة صديقي، ورؤساء المقاطعات الأربع الأخرى، بتعيين موظفين مقربين منهم في هذه المناصب، ما جعل الموظفين الذين وجهوا المراسلة يطالبون الوالي بالتدخل قصد تعيين لجنة تحرص على انتقاء المتبارين على هذه المناصب، وإجراء مباريات لولوجها، بعد وضع شروط دقيقة تتوافق وطبيعة المسؤولية الإدارية في هذه المناصب.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض