الأزمة الاقتصادية تدفع حكومة العثماني لاستدانة مليار دولار

الأزمة الاقتصادية تدفع حكومة العثماني لاستدانة مليار دولار

ماروك تلغراف

كشف وزير الاقتصاد والمالية محمد بنشعبون، أن المغرب يستعد لاقتراض مليار دولار من السوق الدولية هذه السنة، بعد غياب دام خمس سنوات، من أجل التحول لعروض أكثر اتساقا لتمويل برنامج إعادة الهيكلة الاقتصادي، فيما تخطط المملكة للعودة إلى السوق في سنة 2020 كجزء من الجهود للحفاظ على مبيعات أكثر اتساقا.

وأشارت وكالة “بلومبرغ” الأمريكية، أن هذا التوجه يشكل تحولا في استراتجية المغرب، مشيرة إلى أن “وزير الاقتصاد السابق محمد بوسعيد كان مترددا في التوجه نحو السوق الدولية.

وأبرز بنشعبون في تصريح للوكالة، أن المغرب سيستمر في استثمار الإمكانيات التي تتحيها السوق الدولية بطريقة عادية، موضحا أن “الدين تتراجع قيمته لذلك يجب رفع حصة السوق الخارجية في تمويل الدين الإجمالي”. ولفت الوزير، في التصريح ذاته، أن “التواجد في السوق الدولية يتيح تحديد أهداف السعر بالنسبة للقرض الذي تريد الحصول عليه، مما يساعد في تعبئة التمويل لفائدة المقترض بشكل سريع”.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض