الشوباني يرغب في تكوين “كتائب إعلامية” بأموال أفقر جهة

الشوباني يرغب في تكوين “كتائب إعلامية” بأموال أفقر جهة

ماروك تلغراف

أقدم رئيس مجلس درعة تافيلالت، الحبيب شوباني، عن خطوة غير متوقعة بفتح باب التدريب في مجال محدد وهو “الإعلام والتواصل”، أمام الطلبة المنحدرين من الجهة، رغم ان الجهة هي في حاجة إلى تكوينات في مجالات اهم وخاصة المجال الفلاحي.

وجاء في بلاغ أصدره مجلس الجهة حسب ما جاء في الوقع الرسمي للحزب، أن “رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت ينهي إلى علم من يهمه الأمر أن إدارة المجلس ستشرع في استقبال طلبات إجراء فترات تدريبية بالمجلس، بالنسبة للطلبة الذين يجتازون السنة الأخيرة في سلك الإجازة أو الماستر تخصص الإعلام والتواصل، ابتداء من 15 يناير 2019 إلى 30 يناير 2019″.

وأوضح البلاغ، أن على الراغبين في إجراء هذه الفترات التدريبية التقدم لإدارة الجهة بطلب خطي موجه لرئيس الجهة، بالإضافة لإعداد ملف يضم نسخة من شهادة إدارية تثبت تخصص الطالب (ة) أو الباحث (ة) في إحدى المؤسسات الجامعية، وكذا السيرة الذاتية الطالب (ة) أو الباحث (ة)، إلى جانب بطاقة تقنية تحدد محاور الاهتمام أو موضوع البحث الذي يرغب المعني (ة) بالأمر في الاشتغال عليه”.

كما أن الملاحظ، أن هذا التكوين مفتوح في وجه مواضيع لا يعلمها إلا هو مما يزيد الأمر غموضا و الأهداف غير واضحة، رغم أن المهتمين يصفون الخطوة بأنه صناعة لكتائب إعلامية تابعة للحزب و بأموال الجهة.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض