11 ديسمبر, 2018


نجاح عمليتين لزرع الكلي بمستشفى محمد السادس بوجدة

نجاح عمليتين لزرع الكلي بمستشفى محمد السادس بوجدة

ماروك تلغراف

تمكّن طاقم طبي بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بوجدة من إجراء عمليتين نوعيتين ناجحتين لزراعة الكلي، لفائدة مريضين يعانيان من القصور الكلوي المزمن الكلي.

وحسب بلاغ للمركز الاستشفائي، تمت العملية الأولى يوم الثلاثاء الماضي، حيث أن المتبرعة، وهي أم بالغة من العمر 60 عاما، وهبت كليتها لابنها البالغ 26 عاما، والذي كان يخضع لحصص تصفية الدم منذ عام 2009.

ووفق نفس المصدر، أجربت العملية الثانية في اليوم الموالي، حيث وهب المتبرع البالغ من العمر 57 عاما كليته لأخته البالغة من العمر 59 عاما، والتي تعاني من القصور الكلوي منذ خمس سنوات.

وأضاف البلاغ أن هاتين العمليتين، اللتين تندرجان في إطار الاستراتيجية الوطنية لوزارة الصحة التي جعلت من هذا الورش إحدى أولوياتها في إطار برنامج عمل متكامل على مدى السنوات القادمة، أجريتا بشراكة مع فريق طبي من المركز الاستشفائي الجامعي لرانس (فرنسا)، في إطار اتفاقية التعاون التي تربط المركزين الاستشفائيين (ضمن الشراكة بين مجلس جهة الشرق وجهة الشرق الكبرى بفرنسا).

يُشار إلى أن طاقما طبيا وشبه طبي متكاملا ومتعدد التخصصات بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس، تمكن في يونيو الماضي، بوجدة، من إجراء عمليتين نوعيتين لزراعة الكلي، لأول مرة بجهة الشرق، لفائدة مريضين يعانيان من القصور الكلوي المزمن الكلي.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض