11 ديسمبر, 2018


إكراهات النقل الجامعي بإفريقيا محور يوم دراسي بمكناس

إكراهات النقل الجامعي بإفريقيا محور يوم دراسي بمكناس

ماروك تلغراف

يحتضن مقر رئاسة جامعة مولاي اسماعيل بمكناس ، بعد غد الجمعة ، يوما تواصليا حول برنامج التنقل الجامعي داخل إفريقيا.

ويروم هذا اللقاء المنظم من طرف جامعة مولاي إسماعيل بشراكة مع الوكالة التنفيذية (تربية، اتصال سمعي-بصري وثقافة) التابعة للمفوضية الأوربية، تسليط الضوء على الإمكانيات التي يتيحها برنامج التبادل الطلابي والتعليمي بين الجامعات والمدارس الكبرى الأوربية والمؤسسات التعليمية عبر العالم (إيرامسوس)، وخاصة برنامج التنقل الجامعي داخل إفريقيا.

ويهدف هذا البرنامج الذي يشجع التعاون بين بلدان القارة السمراء في مجال التعليم العالي، إلى تحسين كفايات ومؤهلات الطلبة ومعهم الأطقم الإدارية الجامعية بفضل تنقل ناجع بين البلدان الإفريقية.

وحسب المفوضية الأوربية، فإن تعزيز التعاون بين مؤسسات التعليم العالي بإفريقيا سيمكن من تسهيل الولوج لتعليم ذي جودة وتشجيع الطلبة الأفارقة على استكمال دراساتهم في السلك الثالث بالقارة.

ويعمل برنامج التنقل الجامعي البين-إفريقي، على وجه الخصوص ، على المساهمة في تحسين جودة التعليم العالي، من خلال تشجيع تدويل وتناسق البرامج ومخططات الدراسة داخل المؤسسات المشاركة، وتمكين الطلبة والطاقمين الأكاديمي والإداري من الاستفادة من المعارف اللغوية والثقافية والمهنية، بفضل التجربة المكتسبة في سياق التنقل نحو بلد إفريقي آخر.

وقد تم إحداث برنامج التنقل الجامعي داخل القارة في إطار برنامج البرنامج الإفريقي (آلية تمويل التعاون في مجال التنمية). وتعد الوكالة التنفيذية (تربية، اتصال سمعي-بصري وثقافة) التابعة للمفوضية الأوربية مسؤولة عن تدبير هذا البرنامج بتعاون مع مفوضية الاتحاد الإفريقي.

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض