23 يوليو, 2019


بسبب جبل طارق..إسبانيا تتهم الاتحاد الأوروبي بالخيانة

بسبب جبل طارق..إسبانيا تتهم الاتحاد الأوروبي بالخيانة

ماروك تلغراف

اتهمت إسبانيا الاتحاد الأوروبي بالخيانة بسبب جبل طارق، وهددت بإفساد المرحلة الأخيرة من محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قبل انعقاد قمة التوقيع مطلع الأسبوع المقبل.

وذكر وزير الدولة الإسباني لشؤون الاتحاد الأوروبي لويس ماركو أجويريانو، أنه تم تغيير نص خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي “تحت جنح الليل وبطريقة غادرة” دون علم إسبانيا.

وهدد رئيس الوزراء بيدرو سانشيز الذي يكافح محليا ويواجه انتخابات إقليمية في دجنبر، “باستخدام النقض (الفيتو) ضد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي” إذا لم تحصل البلاد على حق السيطرة على جبل طارق، وهي منطقة متنازع عليها، حسبما أفادت وكالة أنباء بلومبرغ.

يشار إلى أنه لا يحق لبلد واحد أن يمارس حق النقض ضد هذه العملية في أي مرحلة، ولكن ما زالت هناك مخاطر من حدوث اضطرابات قليلة بعد غد الأحد. وجبل طارق يوحد الإسبان أكثر مما يوحد البريطانيين ومن المنطقي أن يصر سانشيز على رأيه.

ومع ذلك، فإن إسبانيا ليست الدولة الوحيدة التي تشعر بالانزعاج من الطريقة التي تم بها التعامل مع هذه العملية، حسبما ذكر الصحفي إيان ويشارت. وفوجئت الدول الأعضاء بمدى سرعة تحرك الأمور أمس الخميس. وتعجلت المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، لإنجاز الأمور. وجعل هذا عواصم الاتحاد الأوروبي مهمشة وحائرة، وفقا لمصادر مطلعة على الوضع. وبدأت الدول الأعضاء في الإعراب عن مخاوفها بشأن قضايا تتراوح بين الأسماك والنزاهة ، لكن آلية بروكسل تدخلت.

وأعلن رئيس الاتحاد الأوروبي دونالد توسك ورئيس المفوضية جان كلود يونكر أنه “قد تم التوصل (إلى اتفاق) من حيث المبدأ على المستوى السياسي”، كما جاء تماماً في نص تداوله مفاوضو اللجنة وسرعان ما تسرب (إلى وكالة بلومبرغ). واعتقد سفراء أن الوثيقة لا تزال مسودة مفتوحة حينما التقوا في اجتماعات خلف الأبواب المغلقة في بروكسل.

المصدر:
(د ب أ)

www.maroctelegraph.com

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض