17 أكتوبر, 2018


ليل وبرد وأمطار.. ساكنة كاريان “ولاد هرس” بعد تشريدها: كون قتلونا كان يكون أحسن من هاد العذاب

ليل وبرد وأمطار.. ساكنة كاريان “ولاد هرس” بعد تشريدها: كون قتلونا كان يكون أحسن من هاد العذاب

ماروك تلغراف

تعيش العشرات من السر بكريان “ولد هرس” بالحي المحمدي بالدار البيضاء وضعية إجتماعية مزرية، خصوصا بعد ان تم هدم منازلهم حيث يبيتون العراء وبينهم أطفال صغار.

“كون قتلونا كان يكون أحسن منهذا العذاب” ، بهذه العبارات يشرح قاطني كريان ولد هرس معاناتهم بعد ان تم تشريدهم، حيث يفترشون الأرض في مشهد مؤلم.

 

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

MarocTelegraph

مجانى
عرض