15 ديسمبر, 2018


هذا أحسن رد على مزاعم النقيب بوعشرين

هذا أحسن رد على مزاعم النقيب بوعشرين

هذا أبلغ جواب على مزاعم النقيب بوعشرين… الذي أبدى استغرابه من قبول شكاية وداد ملحاف رغم انصرام ثلاث سنوات على وقوع فعل الاغتصاب، والحال أن القضاء السويسري قبل شكاية في حق طارق رمضان تعود لسنة 2008.
فكيف اتهمت امرأة سويسرية المفكر الإسلامي طارق رمضان باغتصابها في قضية جديدة تضاف إلى رصيده، وفق ما أوردت صحيفة سويسرية. وطارق رمضان الموقوف في فرنسا بتهم اغتصاب أخرى قالت الصحيفة إنه هاجم هذه المرأة التي تبلغ آنذاك 40 عاما في غرفة فندق عام 2008.
ويواجه المفكر الإسلامي طارق رمضان الموقوف في فرنسا بتهم اغتصاب قضية جديدة مماثلة ولكن هذه المرة في سويسرا، وفق ما أوردته صحيفة سويسرية الجمعة. فقد أوردت صحيفة “تريبيون دي جنيف” أن امرأة سويسرية اتهمت رمضان باغتصابها قبل عشر سنوات واحتجازها في غرفة فندق في جنيف رغما عن إرادتها.
وأكد رومان جوردان محامي المدعية التقدم باتهام جنائي الجمعة ضد رمضان في جنيف لكنه رفض التعليق أكثر في هذه المرحلة، مضيفا “نحن واثقون بقضيتنا”.
والمرأة أو الضحية المزعومة التي لم يتم كشف هويتها ليست الأولى التي تتهم رمضان بالاغتصاب. فقد أمرت محكمة فرنسية باعتقال رمضان المفكر البارز والأستاذ في جامعة أوكسفورد في شباط/فبراير الماضي بعد اتهامه باغتصاب امرأتين مسلمتين في فرنسا.
فكيف إذن يقبل القضاء السويسري شكاية تعود لسنة 2008 ويعاب على القضاء المغربي من طرف زيان قبول شكاية تعود لسنة 2003.

مقالات ذات صله

MarocTelegraph

مجانى
عرض