17 أكتوبر, 2018


في بادرة تستحق الدعم.. معهد اللغات والتواصل يدشن مبادرة للنضال من أجل حقوق الطفل

في بادرة تستحق الدعم.. معهد اللغات والتواصل يدشن مبادرة للنضال من أجل حقوق الطفل

المحمدية: كلثوم ادبوفراض

إطار النهوض بحماية حقوق الطفل المنتهكة ، نظم معهد المستقبل للغات و التواصل بكلية العلوم القانونية و الاقتصادية و الاجتماعية بالمحمدية، ندوة تحت شعار ” كلنا مناضلون من أجل حقوق الطفل” . والتي ضمت مجموعة من الشخصيات ذات الشأن في المجتمع المدني التي تناهض العنف بكل أنواعه الممارس على الطفل، إضافة الى شخصيات في المجال القانوني والتربوي.
و من أهم الشخصيات التي أضفت بحضورها دفعة قوية للمشاركين في هذه البادرة الإنسانية لأجل الطفولة، الناشطة الاجتماعية المغربية المدافعة عن حقوق المرأة و الطفل: السيدة عائشة الشنا.


وعرفت الندوة كذلك حضور رئيسة جمعية “ماتقيش ولدي” السيدة نجاة أنور من خلال مشاركتها بتجربتها الشخصية في المجال الحقوقي.

وفي هذا السياق أبرز مدير المعهد السيد “محمد بيوضة” المنظم لهذه الندوة، أن الهدف من اللقاء هو مناقشة المشاكل الاجتماعية للطفل بصفة عامة، وذوي الاحتياجات الخاصة والمتخلى عنهم بصفة خاصة .


كما اضافت نائبة المدير العام للمعهد ، السيدة “فدوى الحلايسي” في توضيح لها عن الوضعية التي يتعرض لها الاطفال من كل أشكال التهميش و انتهاك الطفولة، راجية من هذه الندوة الخروج بمقترحات تخص التعجيل بحلول تفيد حماية ورعاية الأطفال في وضعية صعبة .

كما أبدت المديرة العامة للمعهد” إيمان التازي” بالتضافر بكل الجهود من أجل توعية المؤسسات الاجتماعية والسياسية و الأسر والهيئات من أجل الائتلاف لرعاية الطفولة .

في هذا السياق تخلل اللقاء عروض غنائية ومسرحيات تحسيسية من قبل الفئة المنشودة ( الأطفال) ، مخاطبة من خلال هذه الأنشطة الواقع المرير الذي يعيش فيه الطفل تحت الظروف القاهرة لبراءتهم اثر استغلالهم واغتصاب طفولتهم .

و اختتم اللقاء بمداخلات وأسئلة موجهة لرؤساء الجمعيات واقتراحات بشأن مواجهة المشرع المغربي لمراجعة بعض النصوص القانونية التي لم تراعي ماجاءت به اتفاقية حقوق الطفل . مشيرين بقوة الى شبح الطرد من دور الأيتام والخيريات الذي يواجهه الاطفال بعد بلوغهم سن الرشد .

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

MarocTelegraph

مجانى
عرض