أخبار المغربالرئيسيةعناوين اليوم

لقاء الصبار والزفزافي وتقديم أدلة على رفع شعارات انفصالية والتمويل الخارجي جزء من تفاصيل جلسة محاكمة متهمي حراك الريف

انطلقت جلسة محاكمة معتقلي الريف على الساعة الرابعة عصرا.
وأكمل القاضي في البداية الاستماع إلى المتهم اشرف اليخلوفي وبعده تمت المناداة على المتهم محمد بجاوي وهو الذي تم الاستماع اليه.
بعدها قام القاضي بعرض مجموعة من الصور على المتهم اشرف اليخلوفي وتضم هذه الصور ما يلي:
-راية للريف بها شعار :”الله الوطن الريف “.
رد عليها المتهم بأنها وصلته عن طريق الواتساب ولا تعنيه في شيء.
-صورة لاحمد جلول مع الزفزافي.
رد عليها المتهم بانها صورة عادية جدا.
تعليق في صفحة المتهم على الفيسبوك جاء فيه:”لا اله الا الله الزفزافي رسول الله” كتبه المدعو عبد الكريم افلاح.
رد عليها المتهم بأن ذلك تعليق لصاحبه ولا يعنيه في شيء.
-تدوينة جاء فيها:” هل انتم حكومة ام عصابة ”
وقد أجاب المتهم بأن ذلك مجرد تساؤل وقد جاء ذلك نتيجة اتهام الحكومة لسكان الريف بالانفصاليين.
كما عرضت الرويسي على المتهم مجموعة من الوثائق تخص تعاملاته المادية مع زبناء شركة لوي فيرا المختصة في بيع المواد الطبيعية الخاصة بالتجميل وغيره . وهدف المحامية الرويسي هو تبرير الأموال التي كانت تصله من دول أوروبية على انها تدخل ضمن معاملات مادية بين الزبون والموزع التجاري.
بعد ذلك تناول الكلمة النقيب الجامعي الذي تقدم بشكاية وملتمس نيابة عن المعتقلين حيث يهدد 38 متهما بالإضراب عن الطعام اذا لم تقم إدارة السجن بتحسين ظروفهم والسماح لعائلاتهم بزياتهم
وقد تدخل وكيل الملك وقال بأنه سيزور المتهمين في السجن وسيسعى للحيلولة دون خوض الإضراب عن الطعام لما له من أضرار صحية وسيعرض الشكاية على مدير السجن.
وقد طالب الجامعي بإخراج ناصر الزفزافي من السجن الانفرادي وسانده في ذلك أيضا المدافع عن الطرف المدني.
وقد كشف المعتقل محمد المجاوي أحد أبرز قيادات “حراك الريف”، خلال جلسة الاستماع اليه اليوم من قبل المحكمة، عن تفاصيل طلب محمد الصبار الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، لقاء ناصر الزفزافي وباقي نشطاء الحراك على هامش زيارته في شهر فبراير 2017 للحسيمة.
وقال المجاوي، أن الصبار طلب عن طريق أحد أعضاء المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالحسيمة أن يلتقي بنشطاء الحراك، وعلى رأسهم ناصر الزفزافي، وأنا قمت بالإتصال بناصر وأخبرته بذلك، وجوابا على ما إذا كان الزفزافي قد رفض لقاء الصبار، أكد المجاوي أن الزفزافي لم يرفض الحوار في يوم من الأيام، لا هو ولا باقي النشطاء، بل عندما اشترط النشطاء على المجلس الوطني بأن يكون اللقاء عموميا، وفي قاعة عمومية وموثق بالفيديو، لم يتلقوا جوابا على ذلك، بل يقول المجاوي، “يبدو أن الصبار وجد إحراجا في شرطنا ولم يعقد اللقاء”.
كما تحدت المتهم محمد بجاوي المتهم بعدة جنايات منها المشاركة في تدبير مؤامرة ضد الدولة . وقال انه بعد 10 أشهر من الاعتقال . ان طوال عمر البشرية ارتكبت جرائم باسم العدالة وانه يتمنى في عدالة وطننا التي تصدر الاحكام باسم الملك ان تنأى عن هذا المنحى . لان الذي يحاكم ليس فقط 54 متهما بل يعرض جزءا مهما من هذا الوطن وهو الريف . فهناك مئات الالاف من عاءلاتنا تترقب الكلمة الفصل من محكمتكم في هذا الملف التي تستيقظ كل صباح مدعورة من المصير الذي ينتظر أبناءها او ازواجها او اخوانها. كما ينتظر الكلمة الفصل في هذا الملف ملايين المغاربة والتمسوا بحناجرهم إطلاق سراح معتقلي حراك الريف وكافة معتقلي الاحتجاجات في بلادنا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى